الصبار! تاريخ من الفوائد

الصبار! تاريخ من الفوائد



الصبار! تاريخ من الفوائد


يحتوي الصبار علي العديد من الفوائد الغذائية و الصحية، فأوراقه غنية جدا 
بالماء كما انه يحتوي علي العديد من الفيتامينات الهامة للجسم،
 مثل فيتامين أ وكذلك يحتوي علي الكثير من مضادات الاكسدة التي تساعد 
في القضاء علي الالتهابات و طرد السموم من الجسم كما يعد مصدر من
 المصادر الغنية للبوتاسيوم و الماغنسيوم و الحديد. 

وعلى مر التاريخ، كانت العديد من الثقافات على دراية بالفوائد الصحية 
لنباتات الصبار. و وضعت العديد من الثقافات نبات الصبار في مكانة كبيرة 
لهذا السبب. و اعتبرت هذه النباتات ذات قيمة كبيرة حتى أن هناك 
أهمية روحية مرتبطة بهذا النبات في فئات مختلفة من هذه الثقافات.

 يُعرف نبات الصبار اليوم بفوائده الصحية أيضًا. و تستخدم صناعة 
مستحضرات التجميل مكوناته لصنع أنواع مختلفة من المواد الهلامية
 والكريمات لتنشيط البشرة. كما أنها تستخدم على نطاق واسع في صناعة 
الطب البديل.

منذ ستة آلاف سنة مضت، كان المصريون القدماء على دراية 
بالخصائص العلاجية لمكونات الصبار. تقدر كل من كليوباترا ونفرتيتي 
بشكل كبير عصير الصبار واستخدمته كل منهما كجزء من العناية 
اليومية بالبشرة والجمال، وعندما مات الأفراد ذوو الرتب العالية غالبًا 
ما تم تحنيطهم بالصبار بسبب صفاته المضادة للبكتيريا والفطريات. 

 وعندما كان يموت الفرعون لم يكن يمكنك حضور جنازته إلا إذا دفعت رطلًا
 من الصبار للدخول. و بالنسبة للكثيرين في الثقافة المصرية القديمة، كان 
نبات الصبار يعتبر "نبات الخلود".

قدم بنو إسرائيل إلى يسوع النبات باحترام كبير. هذا النبات مذكور في عدد
 من الكتب المقدسة. 
 "مثل الوديان انتشرت، مثل الحدائق بجوار النهر، مثل الصبر الذي يزرعه الرب، 
مثل الأرز بجانب المياه".
"كل ثيابكم عطرة بالمر والعود والكسيا، من القصور المزينة بالعاج، 
موسيقى الأوتار تجعلك سعيدا".
 "عطرت فراشي بمرّ وعود وقرفة"
خلال عهد الإسكندر الأكبر، عرفت شعوب اليونان أيضًا بالفوائد الصحية 
لنباتات الصبار، خاصةً لتضميد الجراح. أقنع أرسطو الإسكندر بغزو
 جزيرة سقطرى لتأمين بساتين الصبار الوفيرة بحيث يمكن استخدام 
عصير الصبار الذي يحتويه لشفاء جروح جيش الإسكندر الضخم. 
ذهب ألكسندر إلى حد امتلاك عربات نقل من أجل الحصول على إمدادات 
جديدة جاهزة خلال حملات المعارك العديدة.

بالطبع لدينا اليوم فهم أفضل لسبب كون مكونات نبات الصبار مفيدة في 
شفاء الأمراض البشرية المختلفة، ويحتوي النبات أيضًا على عدد كبير 
من العناصر الغذائية المختلفة التي تعمل بشكل صحيح لعملية التمثيل 
الغذائي البشر.

فوائد الصبار


للصبار العديد من الفوائد الصحية نذكر منها علي سبيل المثال ما يلي :

يعمل علي شفاء القرح و الجروح لما له من صفات مضادة للبكتيريا

يخفف الهالات السوداء التي تظهر حول العيون

يستخدم في علاج الحروق لخواصه المرطبة و المضادة للميكروبات و الجراثيم

يستخدم في علاج جفاف البشرة و يستخدم كا ماسكات للترطيب

يستخدم في مكافحة الاكزيما و الصدفية

يستخدم في علاج حب الشباب

يعمل علي تنظيم مستويات الجلوكوز في الدم و بالتالي يساعد علي 
التحكم في النوع الثاني من مرض السكري

يساعد علي التخفيف من اعراض الامساك

كيفية استخدام الصبار للوجه


تستخدم المادة الهلامية الموجودة في أوراق الصبار بخلطها مع عصير الليمون في علاج ندبات الوجه و تفتيح لبشرة و إخفاء عيوبها حيث تخلط المكونات و يدهن بها الوجه مع عمل مساج خفيف و تترك علي الوجه لليلة كاملة

كما يستخدم خليط من المادة الهلامية الموجودة في الصبار بخلطها مع زيت الزيتون بمقدار نصف ملعقة مع ملعقة من دقيق الشوفان و توضع علي البشرة لمدة نصف ساعة ثم تغسل بالماء البارد

كذلك فإن شرب عصير الصبار مخلوط مع العسل و عصير الليمون يساعد علي تخليص الجسم من السموم

كانت هذه عزيزي القاريء جزء من فوائد الصبار الكثيرة ذكرناها في هذا المقال راجين أن تعم الفائدة علي الجميع


الصبار! تاريخ من الفوائد




هناك تعليق واحد